ندخل متحف تاريخنا فنخرج سالمين .. ميثم راضي

ميثم راضي

 

أنا لا أحلم بالمدارس والشوارع والمستشفيات ..

الموجودة الآن في الدنمارك واليابان

أحلم أن أكون مثل أي دنماركي عندما يقرأ عن الفايكينك

ولا تطير نحوه فأس من السطور

أو الياباني عندما يشاهد تقريرًا عن الأباطرة السابقين ..

ولا يشعر بأنه يجب أن يصبح ساموراي

أنا أحلم فقط ..

بأننا عندما ندخل متحف تاريخنا: نخرج سالمين.

* العراق.

شاهد أيضاً

محمد عادل

شوبان .. محمد عادل

  أستمع أحيانًا إلى موسيقى شوبان وأقول في نفسي: «كيف لرجل لم يشهد بشاعة الطاعون …

اترك رد